فريق "جازو للسباقات" يعتلي منصة التتويج في رالي إيطاليا سردينيا ضمن منافسات "بطولة العالم للراليات" WRC

تاريخ: 19.11.2020

السائق إلفين إيفنز يحتفظ بصدارة بطولة السائقين على متن تويوتا يارس للراليات WRC

تمكَّن فريق "جازو للسباقات" GR من اعتلاء منصة التتويج في رالي إيطاليا سردينيا، وذلك خلال منافسات "بطولة العالم للراليات" WRC للعام 2020 التي ينظمها "الاتحاد الدولي للسيارات" FIA، حيث حقق الفريق المركز الثالث بقيادة السائق سيباستيان أوجييه على متن مركبة تويوتا يارس WRC التي تحمل الرقم 17، بينما احتل السائق إلفين إيفنز المركز الرابع على متن مركبة تويوتا يارس WRC التي تحمل الرقم 33، ليواصل تقدمه في بطولة السائقين بفارق 14 نقطة عن زميله في الفريق أوجييه، و24 نقطة عن السائق في المركز الثالث.

وبفضل جهودهم المميزة، تصدر سائقو مركبات تويوتا ترتيب الانطلاق في اليوم الثاني، إذ قدَّموا أداءً مبهراً على طرق سردينيا الرملية المكسوة بالحصى. وبعد الفوز بأربع مراحل من أصل ستٍ في اليوم الثالث، احتل سيباستيان أوجييه ومساعده جوليان إنغراسيا المركز الثاني بفارق 27.4 ثانية عن المتصدر. وقد منح الفوز في المراحل السابقة الخبرة اللازمة للفريق لعبور منطقة "كالا فلوميني" Cala Flumini مرتين، ما ساعد في تقليص الفارق إلى 9.2 ثانية فقط قبل المرحلة الأخيرة، في حين تجاوز الفريق خط النهاية محققاً المركز الثالث في الترتيب العام بفارقٍ بلغ 6.1 ثانية فقط عن المتصدرين، ليسجل نقاطاً مهمة أخرى في سعيه للفوز للمرة السابعة على مستوى العالم.

وبهذه المناسبة، صرح السيد كيه فوجيتا، الممثل الرئيس للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في منطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى، قائلاً: "الأداء الذي قدمه فريق جازو للسباقات GR أضاف المزيد من الحماس والإثارة إلى رالي إيطاليا سردينيا. نتقدم بالتهنئة لكلٍ من السائق أوجييه على اعتلائه منصة التتويج، والسائق إيفنز على محافظته على الصدارة في بطولة السائقين. نحن حريصون في تويوتا على المشاركة في منافسات رياضة سباق السيارات بهدف اختبار مركباتنا تحت الظروف القاسية التي تقدمها هذه السباقات، وبالتالي المضي في تطوير مركباتنا وفق المعطيات والخبرات التي نكتسبها على مضمار السباق، حيث نطبق هذه التغييرات على مركباتنا المُستخدَمة على الطرقات لتنال رضا واستحسان العملاء وترسم الابتسامة على وجوههم. أخيراً، أود أن أشكر جميع المشجعين على إلهامنا وتشجيعنا والذي يعد حافزاً مهماً لنا في سبيل تقديم أفضل النتائج".

من جهته، أوضح سيباستيان أوجييه سائق مركبة تويوتا يارس للراليات WRC التي تحمل الرقم 17: "لقد مررنا بأوقاتٍ حاسمة كثيرة خلال السباق. بالطبع، ربما لا يُظهِر المركز الثالث الأداء الذي قدمناه هنا، ولكن هذا هو الواقع. كان يتوجب علينا احتلال المركز الثاني خلال جزءٍ كبيرٍ من السباق. وبعد ذلك، كان الأمر دائماً صعباً. لكن أعتقد أننا بذلنا قصارى جهدنا وسجلنا نقاطاً مهمة في البطولة، ولا يمكنني أن أشعر بخيبة أمل من أدائي، فأدائي كان جيداً، وأنا مستمر في إتقان قيادة مركبة تويوتا يارس للراليات WRC، ويجب عليّ المحافظة على هذه الوتيرة، وأنا على ثقة من تحقيق النجاح في المستقبل".

هذا، وقد شاركت تويوتا على مدى السنوات الماضية في العديد من رياضات سباق السيارات، بما في ذلك سباق الفورمولا 1، و"بطولة العالم للتحمل" WEC، و"سباق نوربورغرينغ للتحمل 24 ساعة". وكانت مشاركة تويوتا في هذه الفعاليات تتم عبر فرق وكيانات منفصلة داخل الشركة حتى شهر أبريل من العام 2015 حين قامت شركة تويوتا بتأسيس قسم "جازو للسباقات" GR، وذلك بهدف توحيد جميع أنشطتها في مجال رياضة سباق السيارات تحت اسم واحد. وانطلاقاً من قناعة تويوتا وشعارها "نكتسب الخبرة على الطرقات؛ لنصنع أفضل المركبات"، يسلط "جازو للسباقات" GR الضوء على دور رياضات سباق السيارات بوصفها ركيزة أساسية لالتزام الشركة بتطوير أفضل مركبات على الإطلاق. وبالاستفادة من سنوات الخبرة المكتسبة في ظل الظروف القاسية لمنافسات رياضات سباق السيارات المختلفة، يهدف "جازو للسباقات" GR إلى تطوير تقنيات رائدة وحلول جديدة من شأنها أن تمنح الجميع تجربة الانطلاق بِحُرِّية وروح المغامرة ومتعة القيادة.

ستكون المحطة التالية للفريق في بلجيكا، التي ستستضيف فعاليات بطولة العالم للراليات WRC للمرة الأولى على الإطلاق من خلال رالي إيبر الذي سيُنظَّم خلال الفترة من 19 إلى 22 نوفمبر القادم. يذكر أنه تم تنظيم أول راليات إيبر في العام 1965، ولطالما عُرِف بصعوبته، حيث يجري على طرقٍ من الأسفلت في البراري التي تمتد الخنادق على جانبيها. وستشمل هذه المرحلة الأولى من نوعها في بطولة العالم للراليات WRC يوماً نهائياً سيقام حول حلبة سباقات سبا-فرانكورشان الشهيرة.

ملاحظات السباق: