فريق "جازو للسباقات" يحقق الفوز الثالث على التوالي في سباق لومان 24 ساعة

تاريخ: 27.09.2020

مركبة تويوتا الـ "هايبرِد" الكهربائية TS050 تحتفظ برقمي أسرع دورة في التاريخ وأسرع دورة في السباقات وتحرز الفوز الثالث على التوالي في المضمار الأسطوري

حقق فريق "جازو للسباقات" GR موخراً فوزه الثالث على التوالي في سباق "لومان 24 ساعة" الذي أقيم على حلبة "دي لا سارت" الأسطورية في فرنسا، وذلك على متن مركبة تويوتا الـ "هايبرِد" الكهربائية TS050 التي تحمل الرقم 8، حيث نجح السائقون سيباستيان بويمي وكازوكي ناكاجيما وبريندون هارتلي في إكمال أكثر من 5,000 كيلومتر خلال السباق الشاق، وفاز الفريق متقدماً بفارق خمس دورات ليتصدر ترتيب السائقين ضمن بطولة العالم للتحمل.

وكان ذلك الفوز هو الثالث على التوالي للسائقان بويمي وناكاجيما في سباق لومان، لينضما إلى مجموعة النخبة التي تضم سبعة سائقين فقط تمكنوا من تحقيق هذا الإنجاز على مدى تاريخ هذا السباق العريق الذي يمتد إلى 97 سنة، أما بالنسبة للسائق هارتلي فهذا هو الفوز الثاني له عقب فوزه في 2017. ويأتي فوز اليوم في الجولة قبل الأخيرة من بطولة العالم للتحمل WEC تتويجاً لفريق "جازو للسباقات" بطلاً للعالم متقدماً بفارق 57 نقطة، لتحقق بذلك شركة تويوتا لقبها الثالث في بطولة العالم للمصنعين بعد نجاحاتها في موسمي 2014 و2018-2019.

ويعد هذا السباق هو الظهور الأخير لمركبة تويوتا الـ "هايبرِد" الكهربائية TS050 ذات الدفع الرباعي والمجهزة بمحرك بقوة 1,000 حصان، والتي وضعت معايير جديدة للكفاءة والأداء بحلبة "دي لا سارت"، كما أنها تستهلك وقوداً أقل بنسبة 35% مقارنة بالجيل الأول من مركبات الـ "هايبرِد" الكهربائية LMP1 للعام 2012، حيث تحتفظ مركبة تويوتا الـ "هايبرِد" الكهربائية TS050 برقمي أسرع دورة في التاريخ وأسرع دورة في السباقات، إلى جانب حصولها على المركز الأول في ترتيب الانطلاق لأربع مرات على التوالي بالإضافة إلى تحقيق ثلاثة انتصارات.

وبعد أن انطلقت في المركز الأول في ترتيب الانطلاق خلال السباق، استحوذت مركبة تويوتا الـ "هايبرد" الكهربائيةTS050  التي تحمل الرقم 7 ويقودها مايك كونواي وكاموي كوباياشي وخوسيه ماريا لوبيز، على الصدارة خلال معظم فترات السباق، وتمكن الطاقم من التقدم بدورة واحدة في مرحلة منتصف السباق، إلا أن المركبة كانت بحاجة لإصلاح العادم، ليتأخر بذلك الفريق بست دورات إلى المركز الرابع.

وبالتالي، تقدمت مركبة تويوتا الـ "هايبرد" الكهربائيةTS050  التي تحمل الرقم 8 إلى الصدارة، وتمكن بويمي وناكاجيما وهارتلي من السيطرة على السباق متقدمين بخمس دورات. وللسنة الثالثة على التوالي، تمكن ناكاجيما من عبور خط النهاية ليفوز بسباق "لومان 24 ساعة"، معززاً مكانته كأكثر السائقين اليابانيين نجاحاً في حلبة "دي لا سارت".

وازدادت الأمور إثارة خلال الساعة الأخيرة من السباق حينما تعرضت المركبة صاحبة المركز الثالث لحادث ولم تتمكن من الخروج من نقطة الصيانة، الأمر الذي أتاح لمركبة تويوتا الـ "هايبرد" الكهربائيةTS050  التي تحمل الرقم 7 الحصول على المركز الثالث، وبفارق دورة واحدة فقط عن المركبة صاحبة المركز الثاني.

وعبر السيد آكيو تويودا، رئيس شركة تويوتا موتور كوربوريشن، عن سعادته بهذا الفوز قائلاً: "هذا الفوز هو الثالث على التوالي لنا في لومان، وهي المرة الأخيرة التي تنافس فيها مركبة تويوتا الـ "هايبرد" الكهربائيةTS050  في سباق لومان 24 ساعة. كل الشكر إلى جماهيرنا وشركائنا وفريق عملنا. إنني فخورٌ بهذه الجائزة المرموقة التي فزنا بها. وأود أن أشكر سيباستيان وكازوكي وبريندون على قيادتهم مركبة TS050 لمسافة أطول من أي مركبة أخرى. كنت أتابعهم بسعادة كبيرة وهم يعتلون منصة التتويج، سنواصل التحدي ونستمر في تطوير أفضل مركبات على الإطلاق حتى يشعر سائقونا بالراحة والثقة بقيادة مركباتنا التي تستجيب لمتطلباتهم ومشاعرهم في ذات الوقت. لم يكن هناك مشاهدون بالحلبة في لومان، ولكنني أعتقد أن المشجعين في جميع أنحاء العالم قد شاهدوا البث المباشر ودعمونا، وأود أن أشكرهم من كل قلبي على ذلك".

من جانبه، قال سيباستيان بويمي، سائق مركبة تويوتا الـ "هايبرد" الكهربائية TS050 التي تحمل الرقم 8: "أنا سعيد اليوم، إذ قدّم زملائي في الفريق أداءً متميزاً، وأثبت هذا السباق مرة أخرى أن الحظ يمكن أن يتغير بشكل سريع هنا في لومان. فعندما بدأنا السباق، كنت أشعر بأن الظروف ليست في صالحنا، ولكن فجأة تغير كل شيء وأصبحنا في مقدمة السباق، وسرعان ما أصبحنا في الصدارة متقدمين بخمس دورات. لقد أثبت سباق لومان للمرة الثانية أنه من الصعب توقع ما سيحدث ما لم يصل السباق إلى نهايته."

هذا، وقد شاركت تويوتا على مدى السنوات الماضية في العديد من رياضات سباق السيارات، بما في ذلك سباق الفورمولا 1، و"بطولة العالم للتحمل" WEC، و"سباق نوربورغرينغ للتحمل 24 ساعة". وكانت مشاركة تويوتا في هذه الفعاليات تتم عبر فرق وكيانات منفصلة داخل الشركة حتى شهر أبريل من العام 2015 حين قامت شركة تويوتا بتأسيس قسم "جازو للسباقات" GR، وذلك بهدف توحيد جميع أنشطتها في مجال رياضة سباق السيارات تحت اسم واحد. وانطلاقاً من قناعة تويوتا وشعارها "نكتسب الخبرة على الطرقات؛ لنصنع أفضل المركبات"، يسلط "جازو للسباقات" GR الضوء على دور رياضات سباق السيارات بوصفها ركيزة أساسية لالتزام الشركة بتطوير أفضل مركبات على الإطلاق. وبالاستفادة من سنوات الخبرة المكتسبة في ظل الظروف القاسية لمنافسات رياضات سباق السيارات المختلفة، يهدف "جازو للسباقات" GR إلى تطوير تقنيات رائدة وحلول جديدة من شأنها أن تمنح الجميع تجربة الانطلاق بِحُرِّية وروح المغامرة ومتعة القيادة.

الجدير بالذكر أن هذا التحول في النقاط لصالح فريق مركبة تويوتا الـ "هايبرد" الكهربائية TS050 التي تحمل الرقم 8 في سباق لومان يعني أن المنافسة على لقب بطولة العالم للسائقين سيستمر حتى آخر حدث ضمن موسم 2019-2020، والذي سيقام بتاريخ 14 نوفمبر في البحرين، حيث أن المركبة TS050 تستحوذ الآن على الصدارة بسبع نقاط، ويمكنها الحصول على 39 نقطة إضافية كحد أقصى في سباق البحرين 8 ساعات.

ملاحظات السباق: